Arab Monetary Fund

"تعزيز المعرفة بخدمات وتوجهات منصة بٌنى للمدفوعات العربية"

صندوق النقد العربي يعقد ورشة عمل تفاعلية لإثراء مستوى المعرفة بأنشطة  منصة "بُنى" للمدفوعات العربية وخططها المستقبلية

تستضيف الورشة أكثر من 200 مشارك من ممثلي البنوك المركزية والمؤسسات المالية والمصرفية

يعقد صندوق النقد العربي اليوم الخميس الموافق 1 يوليو (تموز) 2021، ورشة عمل "عن بعد"، تستهدف تعزيز المعرفة حول منصة "بُنى" للمدفوعات العربية، التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل الصندوق، عبر استعراض الأوجه المختلفة المتعلقة بأنشطة وأعمال "منصة بُنى" وخططها المستقبلية.

يهدف طاقم إدارة منصة "بُنى" للمدفوعات العربية من خلال هذه الورشة التفاعلية، إلى إثراء معلومات القطاع المصرفي عن الحلول المبتكرة التي تقدمها "بُنى" وتوفير المزيد من المعرفة حول مساهمتها الملموسة في تطوير نظم المدفوعات في المنطقة العربية وخارجها، من خلال جلسة حوارية للإجابة على أي تساؤلات تطرحها البنوك والمؤسسات المالية المشاركة. ستتناول الورشة مجموعة متنوعة من المواضيع تشمل: العمليات التشغيلية، القائمة الحالية والمستقبلية لمنتجات وخدمات "بُنى" وبرنامج تطويرها، النموذج المعتمد لتنفيذ عمليات المقاصة والتسوية، معايير الأمان والإجراءات الخاصة بجوانب الامتثال.

يشارك في الورشة أكثر من 200 مشارك يمثلون البنوك المركزية والمؤسسات المالية والمصرفية ومزودي الخدمات المالية، للاطلاع عن كثب على نشاط منصة "بُنى" وتطور أعمالها وخططها المستقبلية.

صندوق النقد العربي يصدر دليل إرشادي حول "استراتيجيات تبني وتفعيل استخدام تقنيات السجلات الموزعة وسلسلة الكُتل في الدول العربية"

فرص كبيرة لتحسين الخدمات المالية بالاستفادة من تفعيل استخدام تقنيات السجلات الموزعة وسلسلة الكُتل في الدول العربية

إرشادات وخارطة طريق حول كيفية تفعيل هذه التقنيات في

 القطاع المالي وكيفية توظيفها بالشكل الأمثل والمتطلبات ذات العلاقة

أصدر صندوق النقد العربي اليوم الثلاثاء 17 أغسطس (آب) 2021 دليل إرشادي حول "استراتيجيات تبني وتفعيل استخدام تقنيات السجلات الموزعة وسلسلة الكتل في الدول العربية"، الذي أعدته مجموعة عمل التقنيات المالية الحديثة في الدول العربية، التي يتولى الصندوق أمانتها الفنية. يأتي إصدار الدليل في إطار مساعي الصندوق لتعزيز التوعية بمتطلبات تطوير صناعة التقنيات المالية الحديثة ودعم مساعي التحول المالي الرقمي في الدول العربية.

يهدف الدليل إلى تقديم إرشادات حول كيفية تفعيل هذه التقنيات في القطاع المالي وكيفية توظيفها بالشكل الأمثل والتعريف بالمتطلبات ذات العلاقة، بما يساهم في تحسين كفاءة الخدمات المالية والمصرفية وتعزيز دعم جهود التحول المالي الرقمي والشمول المالي.  يتناول الدليل التعريف بمختلف أنواع تقنيات السجلات الموزعة وسلسلة الكُتل، والبنية التحتية المُصاحبة لها، وأساليب الحوكمة الخاصة بها، بما في ذلك تصحيح لبعض المفاهيم الشائعة حولها، والتعرف على مبادرات الدول المُختلفة في تبني هذه التقنيات وكيفية إدراجها ضمن الاستراتيجيات الوطنية.

صندوق النقد العربي وهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) يوقعان مذكرة تفاهم لتوحيد جهودهما لتطوير صناعة المالية الإسلامية في الدول العربية

تم يوم الاربعاء الموافق 6 يناير 2021 ، التوقيع على مذكرة التفاهم بين صندوق النقد العربي وهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الاسلامية (أيوفي)، تهدف مذكرة التفاهم إلى بناء إطار شامل للتعاون بين المؤسستين على صعيد الشراكة في تقديم خدمات المشورة الفنية وبناء القدرات في المنطقة العربية في مجالات تعزيز الوعي بالمعايير التي لها صلة أو أثر على تنظيم مؤسسات المالية الإسلامية والإشراف عليها، الى جانب موضوعات أخرى ذات اهتمام مشترك بين المؤسستين.

 

وقع الاتفاقية من جانب الصندوق معالي الدكتور عبد الرحمن بن عبد الله الحميدي، المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي، فيما وقع من جانب الهيئة السيد عمر مصطفى أنصاري، الأمين العام لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية.

 

صندوق النقد العربي وهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) يوقعان مذكرة تفاهم لتوحيد جهودهما لتطوير صناعة المالية الإسلامية في الدول العربية

صندوق النقد العربي وهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) يوقعان مذكرة تفاهم لتوحيد جهودهما لتطوير صناعة المالية الإسلامية في الدول العربية

الاربعاء 6 يناير 2021

تم يوم الاربعاء الموافق 6 يناير2021، التوقيع على مذكرة التفاهم بين صندوق النقد العربي وهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الاسلامية (أيوفي)، تهدف مذكرة التفاهم إلى بناء إطار شامل للتعاون بين المؤسستين على صعيد الشراكة في تقديم خدمات المشورة الفنية وبناء القدرات في المنطقة العربية في مجالات تعزيز الوعي بالمعايير التي لها صلة أو أثر على تنظيم مؤسسات المالية الإسلامية والإشراف عليها، الى جانب موضوعات أخرى ذات اهتمام مشترك بين المؤسستين.

وقع الاتفاقية من جانب الصندوق معالي الدكتور عبد الرحمن بن عبد الله الحميدي، المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي، فيما وقع من جانب الهيئة السيد عمر مصطفى أنصاري، الأمين العام لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية.

صندوق النقد العربي يعقد ورشة عمل تفاعلية حول بدء التشغيل الكامل لمنصة "بُنى" للمدفوعات العربية

صندوق النقد العربي يعقد ورشة عمل تفاعلية حول بدء التشغيل الكامل لمنصة "بُنى" للمدفوعات العربية

الورشة تنعقد اليوم الخميس 7 يناير 2021

يشارك في الورشة أكثر من 200 مشارك من  ممثلي  البنوك والمؤسسات المالية والمصرفية العربية والعالمية

تركز مداخلات المتحدثين من ممثلي البنوك على جهوزية المنصة ودخولها مرحلة التشغيل

يعقد صندوق النقد العربي اليوم الخميس الموافق 7 يناير (كانون الثاني) 2020، ورشة عمل عن بعد تحت عنوان: "بدء التشغيل الكامل لمنصة بُنى للمدفوعات العربية".  ستخصص جلسات الورشة للحديث عن إنطلاق النشاط التشغيلي لمنصة "بُنى"، التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل الصندوق، ومباشرة البنوك المشاركة تنفيذ عمليات التحويل عبر المنصة.

يشارك في الورشة أكثر من 200 مشارك من ممثلي البنوك المركزية والمؤسسات المالية من مصارف تجارية ومزودي الخدمات المالية من المنطقة والعالم، والمهتمين بالاطلاع عن كثب على النشاط التشيغلي لمنصة "بُنى" وتطور أعمالها وخططها المستقبلية.

سيتحدث في الورشة عدد من كبار ممثلي المصارف إلى جانب طاقم إدارة منصة "بُنى"، حول الجهوزية الكاملة لمنصة "بُنى" لتنفيذ المدفوعات عبر الحدود وإنطلاق مرحلة توسعة نطاق المشاركة مع دخول المشاركين الذين استوفوا متطلبات مرحلة التشغيل وانجزوا اتفاقية المشاركة. كما سيقوم المشاركون باستعراض المحطات المختلفة في مسيرة "بُنى" منذ إطلاقها وصولاً إلى دخولها مرحلة التشغيل الفعلي، وخططها للعام 2021 والفترة المستقبلية.

صندوق النقد العربي يعلن عن توقيعه اتفاقية تعاون مع بنك "جي بي مورغان" لإطلاق خدمات التسوية بالدولار الأمريكي عبر منصة "بُنى" للمدفوعات العربية

أعلن صندوق النقد العربي اليوم، عن توقيعه اتفاقية تعاون مع بنك "جي بي مورغان" الأمريكي العالمي، يتولى بموجبها بنك "جي بي مورغان"  توفير تسوية المدفوعات بالدولار الأميركي من خلال منصة "بُنى" للمدفوعات العربيّة، التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل الصندوق.

يمثل تضمين الدولار الأمريكي كعملة تسوية في منصة "بُنى" للمدفوعات العربيّة في لائحة عُملات التسوية المدرجة في هذه المنصة، بالتعاون مع بنك "جي بي مورغان"، إنجازاً إضافياً في مسيرة "بُنى" أن تكون منصة المدفوعات المختارة في مختلف أسواق المنطقة العربية. وسيعزز هذا التعاون  مع "جي بي مورغان" القيمة المقدمة من قبل منصة "بُنى" وما توفره من خدمات متطورة لمقاصة  وتسوية المدفوعات، بما يساهم في  دعم فرص تنمية التجارة والاستثمارات العربية البينية والربط مع الشركاء التجاريين الرئيسين للدول العربية.

صندوق النقد العربي يُصدر التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2020

في إطار الجهود التي يبذلها صندوق النقد العربي بالتعاون مع عدد من مؤسسات العمل العربي المشترك لدعم متخذي القرار في الدول العربية، أصدر الصندوق العدد الأربعون من "التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2020" بنسختيه العربية والإنجليزية الموجزة. يعتبر التقرير الاقتصادي العربي الموحد نموذجاً للتعاون المثمر بين مؤسسات العمل العربي المشترك، حيث يشارك في إعداده كل من الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، وصندوق النقد العربي، ومنظمة الأقطار العربية المُصدرة للبترول (الأوابك). إضافة لذلك، يضطلع صندوق النقد العربي منذ بداية صدور التقرير بمهام تحريره وإصداره.

تحرص المؤسسات المشاركة في إعداد التقرير على أن يعكس بصورة دقيقة أوضاع الاقتصادات العربية سواءً من ناحية البيانات والمعلومات المتاحة، أو من ناحية منهجية إعداده وتطويره، حيث يعتمد القائمون على إعداد التقرير على البيانات والمعلومات المُستقاة من المصادر الوطنية الرسمية الموثوقة، من خلال استبيان شامل مُخصص لهذا الغرض يتم استيفاؤه من قبل الجهات المعنية في البلدان الأعضاء.

صندوق النقد العربي يعقد ورشة عمل تفاعلية حول تضمين الدولار الأمريكي كعملة تسوية في منصة "بُنى" للمدفوعات العربية

الورشة تنعقد اليوم الخميس 4 فبراير 2021

يشارك في الورشة  أكثر من 200 مشارك من  ممثلي البنوك المركزية والمؤسسات المالية والمصرفية من المنطقة والعالم

يعكس تضمين الدولار الأمريكي  القيمة المضافة لخدمات  منصة بُنى للمدفوعات العربية للمساهمة في تعزيز كفاءة وسلامة مقاصة وتسوية المدفوعات عبر الحدود

يعقد صندوق النقد العربي اليوم الخميس الموافق 4 فبراير (شباط) 2021، ورشة عمل عن بعد، تتناول جوانب تضمين الدولار الأمريكي كعملة تسوية في منصة "بُنى" للمدفوعات العربيّة التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل الصندوق.

يشارك في الورشة  أكثر من 200 مشارك  يمثلون  البنوك المركزية والمؤسسات المالية والمصرفية   ومزودي الخدمات المالية من المنطقة والعالم،  للاطلاع عن كثب على نشاط منصة "بُنى" وتطور أعمالها وخططها المستقبلية.

سيتحدث في الورشة أحد كبار ممثلي بنك "جي بي مورغان" الأمريكي العالمي إلى جانب طاقم إدارة  منصة "بُنى"، عن النتائج المتأتية عن نجاح "بُنى" في تضمين الدولار الأمريكي كعملة تسوية في لائحة عُملات التسوية العربية والدولية المدرجة في هذه المنصة.  كذلك ستشكل الورشة   فرصة لاستعراض خطط منصة "بُنى" للمدفوعات العربية لتعزيز أطر ومستوى التعاون مع شبكتها المتنامية من البنوك المشاركة.

صندوق النقد العربي يعقد ورشة عمل تفاعلية تستعرض رؤية المؤسسات المالية العالمية المصدرة للبطاقات المصرفية حول الدور الريادي لمنصة "بُنى" للمدفوعات العربيّة

تناقش الورشة كذلك الجوانب المتعلقة بتنفيذ المدفوعات بالدولار الأمريكي

عبر منصة "بُنى"

يتحدث في الورشة مجموعة من الخبراء الممثلين لكل من "فيزا"، و"ماستركارد"،

و"يونيون بي" عن الدور المحوري لأنشطة المدفوعات عبر الحدود

يعقد صندوق النقد العربي اليوم الخميس الموافق 4 مارس (آذار) 2021، ورشة عمل "عن بعد"، لاستعراض رؤية المؤسسات المالية العالمية المصدرة للبطاقات المصرفية، حول مساهمة صناعة المدفوعات عبر الحدود في دعم النمو الاقتصادي العالمي، ونظرتهم للدور الريادي الذي تمارسه  منصة "بُنى" للمدفوعات العربيّة التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل الصندوق، عبر ربط أسواق المنطقة العربية مع الشركاء التجاريين في كافة أنحاء العالم من خلال خدماتها  المتطورة لمقاصة وتسوية المدفوعات البينية وفرص التعاون. كذلك ستبحث الورشة مختلف الجوانب المتعلقة بتنفيذ المدفوعات بالدولار الأمريكي عبر منصة "بُنى" للمدفوعات العربية، بعد إنجاز تضمين الدولار كعُملة تسوية في المنصة.

يتحدث في الورشة مجموعة من الخبراء الممثلين لكل من "فيزا"، و"ماستركارد"، و"يونيون بي" عن الدور المحوري لأنشطة المدفوعات عبر الحدود، والأطر المختلفة للتعاون بين مختلف مزودي خدمات المدفوعات من حول العالم لاستكشاف الفرص وتوفير حلول مبتكرة ومتخصصة. كذلك سيقوم طاقم إدارة  منصة "بُنى" للمدفوعات العربية، بتقديم شرح تفصيلي حول استخدام الدولار الأمريكي كعُملة تسوية في المنصة.

صندوق النقد العربي يُطلق إصدار ابريل من تقرير "آفاق الاقتصاد العربي" لعام 2021

توقع نمو الاقتصادات العربية بنسبة 2.8 في المائة عام 2021 وبنحو 3.6 في المائة عام 2022 في ظل التعافي المرتقب للاقتصاد العالمي، واستمرار السياسات النقدية والمالية التوسعية، والأثر الإيجابي للإصلاحات الاقتصادية

تباين وتيرة تعافي الدول العربية بحسب طبيعة الهياكل الاقتصادية والجاهزية الصحية، ومدى توفر الحيز المالي، ومستويات التحول الرقمي

في إطار الجهود التي يبذلها صندوق النقد العربي لدعم متخذي القرار في الدول العربية، أطلق الصندوق إصدار ابريل من تقرير "آفاق الاقتصاد العربي" لعام 2021، الذي يتضمن توقعات الأداء الاقتصادي الكلي للدول العربية على عدة أصعدة خلال عامي 2021 و2022.

أشار التقرير إلى انتعاش آمال التعافي التدريجي للاقتصاد العالمي في ضوء توفر اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19، حيث من المتوقع نمو الاقتصاد العالمي بنحو 4.5 و3.8 في المائة في عامي 2021 و2022 على التوالي وفق متوسط تقديرات المؤسسات الدولية. من جانب آخر، تشير التقديرات في أسواق النفط الدولية إلى أنه من المتوقع ارتفاع الطلب على النفط بنحو 5.8 مليون برميل في اليوم خلال عام 2021، بما يدعم التعافي المرتقب للأنشطة الاقتصادية ويساهم إلى جانب استمرار العمل باتفاق "أوبك+" لخفض كميات الإنتاج النفطي، على زيادة أسعاره في الأسواق الدولية.