المصارف المركزية في دول المغرب العربي وصندوق النقد العربي ينظمون ورشة عمل لإلحاق البنوك العاملة في المغرب العربي في منصة "بنى" للمدفوعات العربية

16-06-2020

مشاركة واسعة من البنوك التجارية تعكس الاهتمام المتنامي بالمشاركة في المنصة

فرص لبنوك المغرب العربي لتقديم خدمات للدفع تربط الدول العربية بالقارة الإفريقية

 

بعد الاعلان عن إطلاق منصة "بنى" للمدفوعات العربية التابعة للمؤسسة الاقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل صندوق النقد العربي، يواصل الصندوق جهوده في متابعة عملية إلحاق البنوك المركزية والتجارية في المنصة. في هذا الاطار، ينظم صندوق النقد العربي بالتعاون مع كل من البنك المركزي التونسي وبنك الجزائر وبنك المغرب والبنك المركزي الموريتاني ظهر اليوم الثلاثاء الموافق 16 حزيران ( يونيو) ورشة عمل لإلحاق البنوك العاملة  في دول المغرب العربي في المنصة، يشارك فيها كبار المسؤولين من جميع البنوك العاملة في الدول الأربع.

تناقش ورشة العمل عملية إلحاق البنوك العاملة في دول المغرب العربي بمنصة "بنى" وخطة العمل المقترحة، وتتطرق الى المتطلبات التقنية والخطوات المطلوبة لضمان تسهيل ربطهم بالمنصة. كما يتخللها عرض يقدمه البنك المركزي التونسي بالنيابة عن البنوك المركزية لدول المغرب العربي، يستعرض فيه أهم مميزات المنصة في تطوير خدمات الدفع في المنطقة والخدمات التي تقدمها للبنوك في تعزيز دورها في دعم الاستثمارات والتجارة البينية والروابط الاقتصادية مع الشركاء التجاريين للمغرب العربي. سيتم التطرق في الورشة إلى الفرص التي تقدمها منصة "بنى" للبنوك في دول المغرب العربي في تقديم خدمات للدفع تربط الدول العربية بالقارة الافريقية. 

تجدر الإشارة إلى أن ورشة العمل هذه تأتي بعد عقد أكثر من عشر ورش عمل على مستوى المنطقة العربية تخللها مشاركة واسعة من البنوك التجارية العاملة في دول المغرب العربي التي أبدت اهتماماً متنامياً في المشاركة ضمن مجموعة المستخدمين الأوائل في المنصة. كما تعتبرهذه الورشة الرابعة من سلسلة ورش مخصصة لإلحاق البنوك في كل دولة من الدول العربية.

تجدر الإشارة أن منصة "بنى" تمثل منصة دفع متعددة العملات تقدم خدمات المقاصة والتسوية بالعملات العربية والعملات الدولية التي تتوفر فيها شروط الأهلية، لمقاصة وتسوية المعاملات المالية العربية البينية وكذلك المعاملات المالية بين الدول العربية والشركاء التجاريين الرئيسين للدول العربية. تهدف المنصة إلى تمكين المؤسسات المالية والمصرفية في المنطقة العربية بما في ذلك المصارف المركزية والتجارية، من إرسال واستقبال المدفوعات البينية في جميع أنحاء المنطقة العربية وخارجها بصورة آمنة وموثوقة بتكلفة مناسبة وفعالية عالية. تقدم منصة بنى إلى المشاركين حلول دفع حديثة تتوافق مع المعايير والمبادئ الدولية ومتطلبات الامتثال الدولية. تساهم المنصة في تعزيز فرص التكامل الاقتصادي والمالي في المنطقة العربية ودعم الروابط الاستثمارية مع الشركاء التجاريين للدول العربية في مختلف القارات.

يذكر أن المنصة متاحة لكافة البنوك التي تستوفي معايير وشروط المشاركة فيها، وفي مقدمتها المعايير والإجراءات الخاصة بجوانب الإمتثال. 

أعرب معالي المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي الدكتور عبد الرحمن بن عبد الله الحميدي، عن إمتنانه لأصحاب المعالي والسعادة محافظي البنوك المركزية في الدول الأربع على دعمهم المتواصل لمشروع المقاصة العربية وتعاون الزملاء لديهم في التحضير للورشة وتسريع إلحاق البنوك في دول المغرب العربي بمنصة "بنى" للمدفوعات، متطلعاً لإستكمال إجراءات تضمين جميع عملات المغرب العربي في المنصة، وكذلك إستكمال إجراءات تضمين بقية العملات العربية التي تم الإعلان عنها.

Top