صندوق النقد العربي يعقد دورة تدريبية حول " التحليل المتقدم للبيانات" مقر الصندوق بأبوظبي خلال الفترة 04 فبراير - 08 فبراير 2018 أبوظبي – دولة الإمارات العربية المتحدة | صندوق النقد العربي

صندوق النقد العربي يعقد دورة تدريبية حول " التحليل المتقدم للبيانات" مقر الصندوق بأبوظبي خلال الفترة 04 فبراير - 08 فبراير 2018 أبوظبي – دولة الإمارات العربية المتحدة

04-02-2018

افتتح صندوق النقد العربي الدورة التدريبية حول " التحليل المتقدم للبيانات" بمقره بأبوظبي خلال الفترة 4 – 8 فبراير 2018. يحضر الدورة 33 متدرب من البنوك المركزية ومؤسسات النقد العربية ووزارات المالية والأجهزة الاحصائية في الدول العربية.

تغطي الدورة التدريبية التي تعقد على مدى خمسة أيام عدداً من المنهجيات الإحصائية وتقنيات الاقتصاد القياسي المتقدمة في مجال تحليل البيانات الإحصائية الكمية والكيفية متعددة الأبعاد، باستخدام برمجيات SPSS) وEviews)، من خلال التعامل مع بيانات حقيقية للدول العربية تمكن من الوقوف على تحديات الجوانب العملية المرتبطة بها.

تهدف الدورة إلى تعميق فهم المشاركين بكيفية تحليل البيانات والمؤشرات الاقتصادية مما يساعد على فهم الأوضاع الاقتصادية، وتحليل آثار السياسات الاقتصادية المتبعة بما يمكن من اتخاذ القرارات الصائبة المبنية على منهجيات وأسس إحصائية سليمة.

تمكن الدورة من اكتساب معرفة نظرية وتطبيقية في مجالات متعددة منها تحليل المكونات الرئيسية، ونماذج التكامل المشترك، وتصحيح الخطأ، ونماذج البيانات المقطعية.

بهذه المناسبة ألقى كلمة الافتتاح الدكتور سعود البريكان، مدير معهد السياسات الاقتصادية نيابة عن معالي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الحميدي، المدير العام رئيس مجلس الإدارة

 

(نص كلمة المدير العام)

حضرات الأخوات والاخوة

يسعدني أن أرحب بكم في افتتاح الدورة التدريبية المتعلقة "بالتحليل المتقدم للبيانات" التي يعقدها معهد السياسات الاقتصادية بصندوق النقد العربي، آملين من خلالها تعزيز القدرات الفنية للمشاركين من دولنا الأعضاء في تحليل البيانات والمؤشرات الاقتصادية، والاستفادة منها عند إعداد السياسات.

 

حضرات الأخوات والاخوة

لا يخَفى عليكم أهمية الطرق والأساليب الإحصائية في تحليل الأوضاع الاقتصادية، حيث ارتبطت عملية اتخاذ القرار بالطرق العلمية والأساليب الإحصائية التي تساعد على اتخاذ القرارات الصائبة وتبني السياسات الاقتصادية السليمة. لقد أصبح استخدام الأساليب الإحصائية في الأبحاث العلمية وتحليل الأوضاع الاقتصادية من الركائز الأساسية التي يعتمدها الاقتصاديون للتوصل إلى الحلول المُناسبة لكثير من القضايا الاقتصادية التي تهم المسؤولين، حيث زاد الاهتمام بها والاعتماد عليها بشكل كبير في العديد من الأمور الاقتصادية والمالية والاجتماعية والديموغرافية.

من هذا المنطلق، ارتأى صندوق النقد العربي تنظيم هذه الدورة التدريبية النابعة من حاجيات الدول العربية الأعضاء في إطار مبادرة "عربستات"، بهدف تطوير قدرات المشاركين ومعرفتهم بالمنهجيات الإحصائية وتقنيات الاقتصاد القياسي المتقدمة، المطبقة على بيانات واقعية باستخدام برمجيات إحصائية متنوعة.

 

 حضرات الأخوات والاخوة

إنّ التخطيط السليم ورسم السياسات الاقتصادية تتطلب توفر بيانات شاملة وموثوقة لاستخدامها في التحليل والقيام بالتقديرات اللازمة وبناء الخطط الاقتصادية المُستقبلية. في هذا الإطار يعمل صندوق النقد العربي من خلال مبادرة "عربستات" والمبادرات الأخرى على التعرف على احتياجات الدول العربية الأعضاء بصفة دورية من خلال استبيانات تُرسَل إليهم. على ضوء نتائج هذه الاستبيانات، يُبرمج صندوق النقد العربي دوراته التدريبية ويحدد برامجه للمعونة الفنية وبعثاته المُشتركة مع المؤسسات الاقليمية والدولية بهدف بناء القدرات والمساعدة على تطبيق الأدلة والمنهجيات الإحصائية المتعارف عليها دولياً.

 

حضرات الأخوات والاخوة

تعقد هذه الدورة خلال خمسة أيام يتم التركيز فيها على المواضيع التالية:

  • التحليل المعمق للبيانات متعددة الأبعاد.
  • نماذج الانحدار بأنواعها.
  • التكامل المشترك ونماذج تصحيح الخطأ
  • نماذج البيانات المقطعية.
  • نماذج الانحدار اللوجستية.

 

حضرات الأخوات والاخوة

أود أن انتهز هذه المناسبة لأعرب لكم عن خالص تقديرنا وشكرنا لدولة الإمارات العربية المتحدة، دولة مقر صندوق النقد العربي، لما تُقدمه من دعم كبير ومقدر يُساهم في نجاح الصندوق في القيام بالمهام المناطة به.

في الختام، أتوجه بالشكر الجزيل للمحاضرين لمساهمتهم في أعمال هذه الدورة التدريبية التي أتمنى لها أن تتكلَّل بالنجاح، مُتمنياً التوفيق لكافة الأخوات والأخوة المُشاركين فيها، وطيب الإقامة في أبو ظبي.

 

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

Top